أخباردولي و عربيسلايدر

أسير فلسطيني: نعيش في مقابر للأحياء والحرية مطلبنا الوحيد

الإباء / متابعة

قال الأسير الفلسطيني في سجون الاحتلال “يعقوب القادري” إنه ورفاقه الأسرى يعانون وضعا اعتقاليا سيئا جدا في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأشار القادري الى أنهم يعيشون في مقابر للأحياء، وأن سلطات الاحتلال تريد الضغط عليهم من خلال ممارساتها اللاإنسانية؛ مؤكدا، “سنبقى صامدين ولن يهزنا شيء، فلسطين كلها لنا وسنعود لكل فلسطين التاريخية بما في ذلك أم الفحم والقدس وجنين وغزة”.

يذكر، أن الأسير الفلسطيني يعقوب قادري، هو أحد الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن (جلبوع)، الشهر المنصرم ويواجه العزل الانفرادي داخل زنازين سجن (ريمونيم)، في ظروف اعتقالية كارثية.

والاسرى الستة هم، خمسة منتسبي حركة الجهاد الاسلامي وسادسهم من فتح؛ وقد تعهدت “كتائب القسام” الشق بادراجهم في اية صفقة تبادل مع الاحتلال الصهيوني.

وقد تعمدت إدارة سجون الاحتلال الصهيوني، استخدام أقسى أساليب التعذيب والتنكيل بحقه، وبما يتعارض مع اتفاقيات حقوق الإنسان والقوانين الدولية التي تكفل حقوق الأسرى والمعتقلين.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى