سياسيأخبارسلايدر

حقوق: بيان “الفرصة الأخيرة” حذر من التسويف والمماطلة

الإباء / بغداد

أكدت حركة حقوق، أن دعوة اللجنة التحضيرية للاعتصامات الرافضة لنتائج الانتخابات النيابية خطوة تصعيدية للضغط على الجهات المسؤولة من أجل عدم التسويف والنظر بكافة الطعون مع إعادة العد والفرز اليدوي لصناديق الاقتراع.

وقال عضو الحركة محمد الحسناوي، إن “بيان اللجنة التحضيرية دعا إلى التظاهر وإعطاء فرصة أخيرة لمفوضية الانتخابات من اجل إعادة العد والفرز اليدوي لصناديق الاقتراع”.

وأضاف الحسناوي، أن “التظاهرة الواسعة التي دعت إليها اللجنة التحضيرية للتظاهرات والاعتصامات الرافضة لنتائج الانتخابات البرلمانية وصفتها بـ(جمعة الفرصة الأخيرة) قبل البدء بالتصعيد الذي سيؤدي إلى أمور لا يحمد عقباها”.

وأشار إلى أن “المحتجين الرافضين لنتائج الانتخابات سيذهبون نحو إجراءات تصعيدية جديدة في حال عدم الاستجابة لمطالبهم التي تركز على عملية إعادة العد والفرز اليدوي لجميع محطات الاقتراع واسترجاع أصواتهم المسروقة”.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى