أخباردولي و عربي

الخارجية الايرانية تدعو الى الحوار الشامل بين الاطراف السودانية

قناة الإبـاء /بغداد

دعا المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية سعيد خطيب زادة، جميع الاطراف بالسودان الى الحوار الشامل، معتبرا احداث الايام الاخيرة المثيرة للشكوك في السودان بانها لن تساعد في عملية الانتقال الديمقراطي فيها.
وفي تصريحه بشأن التطورات الاخيرة في السودان، قال خطيب زادة، الجمعة: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترصد بدقة هذه التطورات. ومن الواضح ان الاحداث المثيرة للشكوك في الايام الاخيرة في السودان، لن تساعد في عملية الانتقال الديمقراطي فيها.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية ان الإلغاء غير الديمقراطي لجزء من المؤسسة الحاكمة، يتجاهل مطلب الشعب السوداني، ولن يساهم في تحقيق الاهداف التي يسعى من اجلها.

وأضاف خطيب زادة: ثمة مؤشرات عن تدخلات مؤثرة من جهات خارجية في هذه التطورات، بحيث ان الصهاينة لا يكتمون سرورهم تجاه هذه الاجراءات.

وقال المتحدث باسم الخارجية وفقا لارنا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية إذ تؤكد على ضرورة تحلي مجلس السيادة السوداني باليقظة، فإنها تدعو كل الاطراف الداخلية الى الحوار السوداني – السوداني الشامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى