أخبارتقارير

الجفاف يجبر العراق على خفض محاصيله الزراعية إلى النصف

الإباء / متابعة

كشف تقرير لموقع بي أن أن بلومبيرغ، أن السنة الثالثة من الجفاف في العراق اجبرت العراق الى خفض مساحة محاصيله الزراعية الى النصف مما يبين كيف أن الطقس المتطرف الناجم عن تغير المناخ يهدد الأمن الغذائي في جميع أنحاء العالم.

ونقل التقرير، عن وزير الزراعة محمد كريم الخفاجي قوله إن “الدولة تتوقع حصاد 2.5 مليون طن كحد أقصى من القمح العام المقبل”، مضيفا أنه يتعين على وزارة التجارة النظر في تأثير ذلك على برنامج الغذاء المدعوم في العراق والحاجة إلى تأمين إمدادات إضافية.

واوضح التقرير أن “الأحوال الجوية السيئة قد اضرت بالمحاصيل من أمريكا الشمالية إلى البحر الأسود، مما ساعد على رفع العقود الآجلة القياسية للقمح إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات. في حين أن العراق نفسه ليس من بين أكبر المشترين، فإن الشرق الأوسط هو أكبر منطقة مستوردة، وقد ظهرت تركيا وإيران المجاورتان – اللتان يعتمد عليهما العراق في إمدادات مياه الأنهار – كمشترين رئيسيين هذا الموسم بعد الجفاف”.

وتابع أن “العراق الغني بالنفط بحاجة إلى حوالي 4 ملايين إلى 4.5 مليون طن سنويًا من القمح لدعم الخبز لشعبه، على الرغم من أن استهلاكه الإجمالي أعلى ويمكن للقطاع الخاص الشراء من الخارج، وفيما بلغ انتاج العراق من القمح لهذا العام 3.5 مليون طن حسب المتحدث باسم وزارة الزراعة حميد النايف. تجاوز الإنتاج 5 ملايين طن في العام السابق”.

 A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى