أخبارأمنيسلايدر

عبد المنعم: الطارمية مازالت حاضنة للارهاب وتهدد امن العاصمة

الإبـــاء/متابعة

بين الخبير الامني امير عبد المنعم،اليوم الثلاثاء، ان الطارمية مازالت حاضنة للارهاب، وتهدد امن العاصمة والمحافظات المحاذية لها، لافتا الى ان الارهاب يتخذ من الطارمية موقعا استرتيجياً لانطلاق عملياته في بغداد وصلاح الدين وديالى.

وقال عبد المنعم في تصريح ، ان “طبيعة الطارمية وبساتينها الكثيفة تجعل منها ملاذ للارهابيين الذين يتحركون ضمن بغداد وديالى وصلاح الدين”.

واضاف عبد المنعم، ان “هناك جملة مشاريع اقتصادية قد يستغلها الارهاب عن اطراف اخرى لتمويل مشاريعه الاجرامية ودعم عناصره بالمال اللازم لتنفيذ الهجمات في المحافظات المذكورة”.

ولفت الى ان “معظم ماحصل من اعمال ارهابية في العاصمة وكذلك جنوب صلاح الدين، تم التخطيط لها عبر الطارمية، حيث يتحرك الارهاب من خلالها باتجاه ديالى وجبال حمرين للتواصل مع عناصره الاخرى المتواجدة في المناطق الجبلية الوعرة مستغلين صعوبة تنفيذ عمليات امنية داخل تلك المناطق ويتخذون منها مراكز لايواء عناصرهم الاجرامية”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى