أخباردولي و عربي

الرئيس الإيراني: سنتابع المفاوضات إن كان الطرف المقابل جادا في رفع العقوبات

الإباء / متابعة

أشار الرئيس الإيراني ​إبراهيم رئيسي​، إلى أن “بلاده ستتابع ​المفاوضات النووية​ إن كان الطرف المقابل جادا في رفع العقوبات”.

وأكد رئيسي “أننا ملتزمون بالمفاوضات وجادون ويجب أن نرى هذا الأمر من الطرف المقابل أيضا”، مشيرا إلى “أننا نركز على العلاقات مع دول المنطقة ولاسيما من خلال التعامل الاقتصادي وقادة المنطقة أيضا مستعدون للتعامل معنا”.

من جهة أخرى، أشار رئيسي إلى أن “موقفنا الثابت من أحداث أفغانستان هو تشكيل حكومة شاملة في البلاد”، مشددا على “أننا نسعى للاستقرار والأمن في أفغانستان خلافا لما تسعى إليه الولايات المتحدة من خلال صنيعتها داعش التي تثير الفتن في بعض الدول ولا سيما أفغانستان”.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى