أخباراقتصاد

البنك الدولي: الأداء المالي أضر بتعامل الشرق الأوسط مع الجائحة

الإباء / متابعة

أكد البنك الدولي، أن دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تكافح للتعافي من أزمة كوفيد-19 حيث تفاقمت الأزمات الاقتصادية بفعل ضعف تمويل نظم الصحة العامة.

وذكر البنك في تقرير أن التكلفة الإجمالية لجائحة كوفيد-19، المقدرة وفقا لخسائر الناتج المحلي الإجمالي، ستصل إلى قرابة 200 مليار دولار في المنطقة بحلول نهاية العام.

ووفقا للتقرير فإن 13 من 16 دولة في المنطقة ستسجل انخفاضا في مستويات المعيشة هذا العام مقارنة بما كانت عليه الأوضاع قبل الجائحة، حيث من المتوقع انخفاض الناتج المحلي الإجمالي لكل فرد بنسبة 1.1 بالمئة هذا العام بعد تراجع 5.4 بالمئة في 2020.

وقال البنك، إن “الاتجاهات الاقتصادية والاجتماعية طويلة الأمد وقلة تمويل نظم الصحة العامة تركت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا غير مجهزة للتعامل مع الجائحة، وهو ما يساهم في تعاف هش وغير متجانس مع سعي المنطقة لتجاوز جائحة كوفيد-19”.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى