مقالات

فلسطين والتطبيع خطوط حمراء

لا تستغربوا احداث مؤتمر اربيل  لكن دققوا بالتاريخ انه ذكرى

استفتاء_25_9_2017

برسالة نحن ننظر للمستقبل

بعيون ليست عراقية خالصة

لكن عيون طامحة وافق لن ينتهي مع الاتفاق مع اي طرف بدون خطوط حمراء .

قد يشكك البعض او يردد انتم تضخمون الاحداث، فنردد لو سألتم عن النفط العراقي الذي وصل منذ  زمن لمرافى حيفا لوجدتم الجواب.

بخلاصة

تجاوزنا الخمسين عاما ولم نعرف سوى عراق واحد وقضية فلسطين جوهرية لم ننساها يوما،برغم كل ما عانيناه وقاسيناه سياسيا واقتصاديا نتيجة التصرفات والقرارات غير الحكيمة للحكام واصحاب القرار لكنه بقلوبنا، لان جزء مجتمعي انساني يربطنا بقوة نحوهما .

المظلومية وقعت على الجميع لكن استغلالها لاغراض سياسية لاجل البقاء والتمدد والمصالح امر مرفوض مجتمعيا .

فلسطين والتطبيع خطوط حمراء ليعلم الجميع ذلك .

حفظ الله العراق وأهله الطيبين من اقصى الشمال الى اقصى الجنوب والخزي للخونة والمطبعين .k

*محمد فخري المولى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى