أخباررياضة

الحياة تعود لريال مدريد بعد 560 يوماً

الإبـــاء/متابعة

سيكون ملعب سانتياجو برنابيو، مسرحًا لمواجهة ريال مدريد وسيلتا فيجو، الأحد المقبل، في الجولة الرابعة لليجا، وهي المباراة التي تعد بمثابة عودة الحياة للمعقل التاريخي للميرنجي، بعد 560 يومًا من الغلق لأعمال التجديد.

 

وكانت آخر مباراة احتضنها برنابيو في أول مارس/آذار 2020، والتي فاز بها الملكي على غريمه برشلونة بثنائية نظيفة تحت قيادة المدرب السابق زين الدين زيدان.

وبعد نهاية أعمال تطوير الملعب، يستعد لفتح أبوابه من جديد للجماهير.

وكانت إدارة النادي، قد قامت بتركيب أرضية الملعب الجديدة لتكون جاهزة للمواجهة المقبلة.

وقرر الريال برئاسة فلورنتينو بيريز، خلال فترة توقف النشاط بسبب تفشي كورونا، استخدام ملعب الفريق الرديف (ألفريدو دي ستيفانو) كبديل للفريق، من أجل القيام بأعمال تجديد البرنابيو.

وفي الوقت الحالي، سيتم استخدام 60% من السعة الإجمالية للملعب، ما يعادل استقبال 48 ألف متفرج، ولكن قد يتم تقليص هذه النسبة بسبب حالة المدرجات التي لا تزال قيد التطوير.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى