مقالات

ارادة الايمان تقهر اسرائيل

لقد خلق الله الإنسان و جعل له من أسباب القوة ما يستطيع بها التغلب على متاعب و مشاكل و ابتلاءات الحياة ، من ذلك قوة الإرادة و التصميم على النجاح و تحقيق الأهداف ، من خلال ذلك يستطيع الإنسان أن ينجز التكاليف ، و يحقق الأمنيات ، و ينفع الآخرين من حوله ، مهما كلفه ذلك من وقت و جهد و عناء ، فهذه سنة الله في الحياة ، الحياة الكريمة التي لا ينالها إلا من كان عنده إرادة قوية .

و ان من الصفات التي كانت واضحة في رسول الله ( ص ) يحبها و يحب أن يراها في أصحابه قوة الإرادة ، بل لقد كان ( ص ) ، يُفاضل بين أصحابه على قدر ما يرى فيهم من قوة الإرادة .

محل الشاهد :

ان قوة الارادة والايمان جعلت هناك عملية تاريخية يقوم بها مجموعة من الابطال المظلومين ، ويستطيعوا التحرر من قيود الشر والاستكبار العالمي الاسرائيل ، اننا اذ نؤكد أن ما حدث  ليس حدثاً عادياً على الإطلاق بل ان عملية هروب تاريخية.

حيث تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار بعد حفر نفق تم حفره على مدار أشهر طويلة و ربما سنوات من داخل سجن ‫جلبوع الإسرائيلي الذي يوصف بأنه الأحدث و الأشد حراسة..

فشل كبير لمنظومة الأمن الإسرائيلية وضربة قوية جداً..

حيث المعلومات المعلن عنها تشير ان الاسرى من محافظة جنين وهم:

  • الأسير محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من عرابة /جنين معتقل منذ عام 1996، محكوم مدى الحياة.

  • الأسير محمد قاسم عارضه (39 عاما) من عرابة معتقل منذ عام 2002 محكوم مدى الحياة.

  • الأسير يعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا معتقل منذ عام 2003، ومحكوم مدى الحياة.

  • الأسير أيهم نايف كممجي ( 35 عاما) من كفردان معتقل منذ عام 2006 ومحكوم مدى الحياة.

  • الأسير زكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين معتقل منذ عام 2019 وما يزال موقوف.

  • الأسير مناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد معتقل منذ عام 2019.”.

نبارك هذا الانتصار الى شباب الامة الاسلامية جمعاء وهي رسالة ان ارادة الايمان اقوى واقوى واقوى من ارادة وسلطة وتكبر ارادة الشر اسرائيل ومن لف لفها.k

 

*الشيخ محمد الربيعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى