أخباررياضة

يوفنتوس يتعرض لهزيمة مفاجئة أمام إمبولي

الإبــــاء/متابعة

تعرض يوفنتوس لهزيمة مفاجئة على أرضه أمام إمبولي في أول مباراة يخوضها بعد رحيل نجمه السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو، وذلك في المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وسجل ليوناردو مانكوسو، هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 21، ليمنح فريقه الفوز وأول 3 نقاط له بالبطولة ليقفز للمركز الـ11، بينما يتجمد رصيد اليوفي عند نقطة واحدة بالمركز الـ13.

وكان رونالدو عاد إلى مانشستر يونايتد، بعدما قرر إنهاء مسيرته مع يوفنتوس، الذي قضى بين صفوفه ثلاثة مواسم، حقق خلالها لقب الدوري الإيطالي في مناسبتين، ولقبا في كأس إيطاليا، ولقبين في السوبر الإيطالي، لكن الهدف الذي اتجه “صاروخ ماديرا” إلى تورينو من أجله في المقام الأول لم يتحقق وهو الظفر بلقب دوري أبطال أوروبا.

يذكر أن رونالدو، لعب لمانشستر يونايتد بين 2003 و2009، قبل أن ينتقل إلى ريال مدريد مقابل 94 مليون يورو، وكانت أغلى صفقة انتقال لاعب في ذلك الوقت في تاريخ كرة القدم.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى