منوعات

لأول مرة في التاريخ.. هطول الأمطار على قمة الغطاء الجليدي في غرينلاند

الإبــاء/متابعة

هطلت الأمطار على قمة الغطاء الجليدي في غرينلاند، للمرة الأولى في التاريخ المسجل، في وقت ارتفعت فيه درجات الحرارة فوق درجة التجمد في حدث نادر للغاية.

ومثل الكثير من المناطق في نصف الكرة الأرضية الشمالي، كانت غرينلاند تشهد موجة حر شديدة مع ارتفاع درجات الحرارة في قمة النهر الجليدي فوق درجة التجمد للمرة الثالثة في أقل من عقد.

وفي 14 أغسطس 2021، في مكان عادة ما يكون شديد البرودة بحيث لا تسقط المياه كسوائل، سجلت محطة Summit Station، التابعة للمركز القومي لبيانات الجليد والثلج (NSIDC) هطول الأمطار لعدة ساعات.

وذكر مركز National Snow and Ice Date Center أنه “لا يوجد تقرير سابق عن هطول الأمطار في هذا الموقع الذي يصل ارتفاعه إلى 3216 مترا (10551 قدما)”، مشيرا إلى أن كمية الجليد المفقودة في يوم واحد كانت سبع مرات أكثر من المتوسط ​​اليومي لهذا الوقت من العام.

وقال تيد سكامبوس، عالم الجليد في جامعة كولورادو بولدر، لصحيفة “واشنطن بوست”: “غرينلاند، مثل بقية العالم، تتغير ونشهد الآن ثلاثة أحداث ذوبان خلال عقد في غرينلاند، وقبل عام 1990، حدث ذلك مرة واحدة كل 150 عاما تقريبا. والآن هطول الأمطار: في منطقة لم تسقط فيها الأمطار مطلقا مثل موجة الحر في شمال غرب المحيط الهادئ الأمريكي، إنه شيء يصعب تخيله دون تأثير تغير المناخ العالمي”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى