سياسيأخبارسلايدر

نائب يعزو تكرار الهجمات على الطارمية لهذه الأسباب

قناة الإباء

عزا النائب عن محافظة صلاح الدين محمد البلداوي، تكرار الهجمات الإرهابية في الطارمية لعدة أسباب أهمها ضغط القيادات السياسية المحلية على الحكومات بعدم استمرار العمليات ومسك الأرض , مؤكدا ان قضية تصفية الإرهاب في الطارمية بحاجة الى عملية عسكرية كبرى تشترك فيها قيادات عمليات الانبار وصلاح الدين وبغداد وديالى.
وقال البلداوي في حديث اطلعت عليه الإباء: إن ” الجميع يعي مدى خطورة الطارمية من الناحية الجغرافية حيث انها تشرف وتتداخل بموانع معقدة من بساتين ومسطحات مائية وانهر وبحيرات بين اربع محافظات منها شمال بغداد والانبار وجنوب صلاح الدين وديالى وحتى صعودا الى كركوك وكلها عوامل معيقة امام تقدم القوات الأمنية ” .
وأضاف ان ” تأثير القيادات الداعشية على القيادات السياسية المحلية بدا للجميع واضحا حيث ان كل مرة تقوم بها قطاعات الجيش والحشد الشعبي بتعقب الارهابيين تتعالى أصوات هؤلاء السياسيين تطالب الحكومة بإيقاف العمليات وهذا مما جعل فسحة كبيرة لتواجد قيادات الإرهاب بتلك المنطقة ” .
وطالب البلداوي القائد العام للقوات المسلحة بـ”القيام بعملية عسكرية كبرى تشترك فيها كل عناصر الجيش العراقي وجهاز مكافحة الإرهاب وقوات الرد السريع والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي وقيادات عمليات الانبار وصلاح الدين وبغداد وديالى للانقضاض من جميع الجهات وحصرهم وقتلهم في منطقة واحدة على ان يتم استمرار مسك الأراضي المحررة وعدم الالتفات والاستماع لاي صوت ينادي بإيقاف العمليات العسكرية ” . y

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى