أخباردولي و عربيسلايدر

السيد نصر الله : ما يجري في لبنان جزء من حرب اقتصادية

الإبـــاء/متابعة

أكد الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، أن “هناك قيادات سياسية شريكة في التغطية على محتكري المحروقات”، في لبنان.

وفي كلمة له ، إن “بعض القيادات تجاهل الاحتكار، وركّز على التهريب للتصويب على سوريا واستهداف حلفائها”، مشدداً على “أننا نرفض التهريب، ولا نغطي أحداً، ونعمل على تأمين المازوت للمستشفيات والبلديات”.

وكشف السيد نصر الله “أننا تواصلنا مع المسؤولين في سوريا للحصول على كميات من المازوت لتلبية طلب المستشفيات والأفران”، موضحاً أنه تلقى رسالة من “مستويات عليا في سوريا للمساعدة على منع التهريب لأنه يضر بخططها الاقتصادية”.

وأشار إلى أن “بعض من يقوم بتهريب المحروقات إلى سوريا هو في الظاهر من أعدائها”، مشيراً إلى أن “ضبط الحدود مع سوريا ليس من مسؤولية حزب الله، بل من مسؤولية الدولة”.

وقال السيد نصر الله إن “من يعتقد أننا نؤيد التهريب إلى سوريا، التي قدّمنا فيها دماء، فهو مخطئ وظالم ومشتبه”.K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى