منوعات

شظية من حطام صاروخ أوكراني كادت تصطدم بقمر صناعي

الإبـــاء/متابعة

أعلن جوناثان ماكدويل، خبير الملاحة الفضائية الأمريكي، أن شظية من حطام صاروخ النقل الأوكراني “زينيت-2” كان يمكن أن تصطدم بقمر الأرصاد الجوية الصيني Yunhai 1-02 في مارس الماضي.

ويذكر أن السرب 18 التابع لسلاح الجو الأمريكي، الخاص بمراقبة الفضاء، كان قد أعلن في 18 مارس الماضي، أن القمر الصيني Yunhai 1-02 ، الذي كان قد أطلق إلى الفضاء في 25 سبتمبر عام 2019، تحطم إلى 21 قطعة، دون أن يكشف السبب. ولكن الخبير ماكدويل يؤكد حاليا أن الاصطدام لم يحدث والقمر مستمر في العمل.

ويشير ماكدويل، إلى أنه أضيف إلى كتالوج الأجسام الفضائية الذي ينشره سلاح الجو الأمريكي في موقع space-track.org جسم جديد يحمل الرمز الدولي 1996-051Q مع ملاحظة “اصطدم بقمر صناعي”.

ووفقا له هذه شظايا المرحلة الثانية لصاروخ النقل الأوكراني “زينيت-2” الذي أطلق في سبتمبر عام 1996 وعلى متنه القمر “Tselina-2″، لرصد الإشعاعات الفضائية.

ويقول ماكدويل، “يظهر التحليل السريع لهذه البيانات، أن المسافة الفاصلة بين القمر الصناعي Yunhai 1-02 والشظية 1996-051Q حوالي كيلومتر واحد، وفي الساعة 10.41 (بتوقيت موسكو) يوم 18 مارس عام 2018 أعلن السرب 18 عن تحطم القمر الصيني”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى