تكنلوجيا و صحة

أكبر معمرة في لندن تقارن بين كورونا والحرب العالمية الأولى

الإباء / متابعة

قالت سارة سبير، أكبر معمرة في العاصمة البريطانية لندن، إن جائحة فيروس كورونا المستجد “لا شيء مقارنة بالحرب العالمية الأولى”.

ونقلت صحف البريطانية عن سبير قولها خلال احتفالها بعيد ميلادها الـ108: “إن أسوأ ما حدث خلال الـ100 عام الماضية هو الحرب العالمية الأولى، كانت أسوأ شيء، كوفيد لا شيء بالمقارنة”.

وأضافت أنها ولدت في أيرلندا عام 1913، أي قبل عام تقريبا من اندلاع الحرب العالمية الأولى، وانتهت الحرب عند بلوغها خمس سنوات، مما جعلها واحدة من القلائل القادرين على مقارنة كيفية تعامل العالم مع أزمتين عالميتين مختلفتين تماما يفصل بينهما أكثر من قرن من الزمن.

كما أعربت سبير، المقيمة في دار للمسنين جنوب لندن، عن اعتقادها بأن هيئة الصحة البريطانية تعاملت بشكل جيد جدا خلال انتشار فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى