أخبارمحلي

الكهرباء تكشف عن خطط قصيرة وطويلة الأمد لزيادة إنتاج الطاقة

الإباء / متابعة

طالبت وزارة الكهرباء، بإطلاق موازنات طارئة لإدامة قطاع الطاقة، وفيما كشفت عن خطط قصيرة وطويلة الأمد لزيادة الإنتاج، حددت سبباً يسمح باستمرار استهداف أبراج الطاقة.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد موسى، في تصريح متلفز تابعته “الإباء”، إن “تراجع ساعات التجهيز يعود لـ 3 أسباب هي زيادة الطلب وعدم التزام المحافظات بالحصص المقررة، فضلا عن أن الهجمة التي استهدفت ابراج الطاقة أدت الى تراجع ساعات تجهيز الكهرباء”.

وإشار إلى أن “رئيس الوزراء وجه بتشكيل خلية ازمة ما بين وزارة الكهرباء والقطاعات الامنية والعسكرية والجهد الاستخباري للحد من الهجمات على ابراج الطاقة وخطوط النقل”.

وأضاف: “بالرغم من الجهود المبذولة الا أن البنى التحتية للكهرباء مازالت تتعرض الى التفجير والتخريب”، مرجعا السبب الى أن “بعض خطوط النقل تكون بمساحات فارغة ومنتشرة في مقاطع ساخنة ومناطق جغرافية وعرة مما يسهل استهدافها من قبل الإرهاب”.

وتابع، أن “الوزارة أعلنت عن خطط قصيرة وطويلة الامد، تهدف الى زيادة الانتاج من 3 الاف الى 5 الاف ميكا واط، فضلا عن فك اختناقات شبكة النقل وتدعيم محطات التوزيع وتنظيم مشاريع الجباية الالكترونية”، لافتا الى “الوزارة لم تتسلم حتى الان اي مبلغ من الموازنة المقرة مما يعيق انجاز المشاريع التي تواكب الطلب على الطاقة مما يؤدي الى تقديم خدمة منقوصة”.

وأوضح، أن “نقص امدادات الغاز وعدم اقرار الموازنة لانجاز بعض المتطلبات لتطوير شبكات التوزيع ايضا من الاسباب التي أدت الى تراجع ساعات تجهيز الطاقة”، داعيا الى “اطلاق موازنات طارئة لادامة قطاع الطاقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى