أخباراقتصاد

تقرير امريكي : العراق مهم بسبب نفطه ولانريد له شراكة مع روسيا والصين

قناة الإباء/ متابعة

اكد تقرير لمركز الدراسات الاستراتيجية والدولية الامريكي انه وعلى الرغم من انسحاب القوات الامريكية في افغانستان الا ان الوضع في العراق مختلف حيث لاتزال البلاد تمثل مصلحة استراتيجية للولايات المتحدة.

وذكر التقرير :  أن ” الأهمية الاستراتيجية للعراق واضحة للغاية، حيث يمتلك  خامس أكبر احتياطي نفط خام مؤكد في العالم والبالغ 145 مليار برميل ، وهو ما يمثل 17٪ من الاحتياطيات المؤكدة في الشرق الأوسط و 8٪ من الاحتياطيات العالمية، إنه ليس مهمًا من الناحية الاستراتيجية في حد ذاته فحسب ، بل إن موقعه بين إيران وسوريا المرتبطة بروسيا سيكون له تأثير كبير على استقرار الخليج والشام – وكذلك الأمر بالنسبة للسكان الأكراد في العراق الذين تسببوا في التوتر مع تركيا منذ فترة طويلة”.

واضاف ان ” العراق يشترك في حدوده مع الاردن والسعودية حيث انه في حال سيطرة فصائل المقاومة واستعادة قوته لن يشكل تهديدا لشريكين استراتيجيين للولايات المتحدة فحسب بل ايضا  سيزيد بشكل كبير من تهديد إقليمي محتمل للكيان الصهيوني  كما هو الحال مع أي علاقات أمنية واقتصادية رئيسية بين العراق وروسيا او الصين”.

وتابع انه ” وعلى الرغم من كل الحديث عن استقلال الولايات المتحدة في مجال الطاقة  لا يزال الاقتصاد الأمريكي معتمدًا على التدفق المستقر لسلعها المصنعة الى منطقة الشرق الاوسط  كما كان يعتمد في السابق على الواردات المباشرة من نفط الخليج. علاوة على ذلك ، تعد الشراكات الاستراتيجية للولايات المتحدة مع مصر والأردن ودول الخليج العربي وسيلة مهمة لتقليل مخاطر أي صراع صهيوني عربي كبير ومنح نفوذ استراتيجي للولايات المتحدة على الصين”.

وواصل ان ” هذا يعني باختصار ان العراق جزء مهم من أي هيكل أمني مستقبلي في الشرق الأوسط”، مما يعني ان الولايات المتحدة لاتريد مغادرة البلاد والحفاظ على مصالحها الاستراتيجية في المنطقة وخصوصا حماية دول الخليج والكيان الصهيوني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى