صحافة

“نيويورك تايمز” : استيلاء طالبان على مدينة مركزية بأفغانستان أكبر نكسة للحكومة

الإبـــاء/متابعة

تحت العنوان أعلاه،كتبت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، إن مسئولين حذروا من أن طالبان استولت على مدينة مركزية إقليمية في غرب أفغانستان أمس الجمعة، وهي أول عاصمة تسقط في قبضة الحركة منذ إعلان إدارة جو بايدن الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية.

واعتبرت الصحيفة أن الاستيلاء الناجح على السلطة يمثل علامة بارزة في مسيرة المتمردين الحثيثة لزيادة قبضتهم على الحكومة الأفغانية واستعادة السلطة في البلاد، لقد حاصرت حركة طالبان مجموعة من هذه المدن لأسابيع ، وكان سقوط زارانج ، العاصمة الإقليمية لمقاطعة نمروز على الحدود الأفغانية الإيرانية ، أول نجاح لطالبان، وسلمت المتمردين معبرًا حدوديًا دوليًا مهمًا آخر ، وهو الأحدث في حملتها الأخيرة للسيطرة على الطرق البرية في أفغانستان.

وتسيطر حركة طالبان الآن على مركز إداري إقليمي بالكامل ، وهو إضافة ملفتة للانتباه إلى انتصاراتهم الريفية المستمرة في الأشهر الأخيرة واعتبرت الصحيفة أن هذا يمثل نكسة كبيرة للحكومة ، التي كان عليها أن تتصدى لهجمات متزامنة على العواصم مما أدى إلى استنزاف الموارد العسكرية بشكل يائس.

وأكد روهجل خيرزاد، نائب محافظ نمروز، وحاجي باز محمد ناصر، رئيس مجلس المحافظة ، سقوط زرانج على أيدي المسلحين.

وقالت خير النساء جامي عضو مجلس المحافظة “كل الناس يختبئون في منازلهم خوفا من طالبان”. “الوضع مقلق للغاية وأضافت: “الناس خائفون” ، موضحة: “استولت طالبان على المدينة دون أي قتال“.

وقالت “نيويورك تايمز” إن سقوط زارانج ، المدينة التي يبلغ عدد سكانها 160 ألف نسمة ،كان في نفس اليوم الذي اغتيل فيه مسؤول حكومي كبير في العاصمة كابول كما جاء في الوقت الذي ضغط فيه المتمردون بشدة على مدن إقليمية أخرى ، في يوم من الأنباء القاتمة للحكومة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى