أخباردولي و عربيسلايدر

زادة: اتهامات بريطانيا وأمريكا ضد إيران لا أساس لها

الإباء / متابعة

اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، اتهامات وزيري الخارجية البريطاني والأمريكي ضد بلاده حول ناقلة النفط الصهيونية “لا أساس لها”.

وندد زادة بشدة باتهامات وزير الخارجية البريطاني التي لا أساس لها ضد إيران والتي تكررت بذات السياق من قبل وزير الخارجية الأمريكي وتتضمن أمورا متناقضة واتهامات فارغة واستفزازية، واعتبرها بانها تبعث على الأسف العميق.

وقال زادة: إن هذه البيانات التي تأتي في سياق واحد تحوي تناقضات بحد ذاتها بحيث يوجهون الإتهام لإيران من دون تقديم أي دليل ومن ثم يتحدثون تاليا عن “احتمال” ذلك!.

وأكد أن إيران تعتبر مدافعة وداعمة للعبور الآمن وبلا ضرر للسفن في الخليج والمياه الدولية ولها أطول السواحل المائية في الخليج وهي على استعداد دائم للتعاون في مجال توفير أمن الملاحة البحرية فيها مع دول المنطقة وتعتبر تواجد وتدخلات القوى الآتية من خارج المنطقة في مياه الخليج والدول المطلة عليه أمرا مخلا باستقرار وأمن المنطقة.

وتابع: “ما يبعث على الأسف أن هذه الدول وفي الوقت الذي تلتزم صمتا داعما لأعمال التعرض والتخريب الإرهابية ضد السفن التجارية الإيرانية في البحر الأحمر والمياه الدولية توجه في سياق سياسي صارخ إتهامات فارغة ضد إيران في حين لو كانت هذه الدول تمتلك دليلا يثبت مزاعمها الخاوية فإنه عليها أن تقدمه”.

واختتم المتحدث الإيراني بالقول: إن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية لا تتردد لحظة في صون أمنها ومصالحها الوطنية وسترد على الفور وبكل قوة وحزم على أي مغامرة محتملة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى