صحافة

“ميليتري وواتش” تفسر نقل طائرات “سو-25” الروسية إلى الحدود الأفغانية

الإباء / متابعة

لم تتجاهل مجلة “ميليتري وواتش” العسكرية ظهور طائرة هجومية من طراز “Su-25” تابعة للقوات الروسية بالقرب من حدود أفغانستان على خلفية عدم الاستقرار في المنطقة.

تم نقل الطائرات من قيرغيزستان إلى مطار جيسار للمشاركة في التدريبات الثلاثية بالاشتراك مع طاجيكستان وأوزبكستان.

تشير المجلة إلى أن روسيا تحتفظ بوجود عسكري كبير في آسيا الوسطى. سيكون نشر “Su-25” بمثابة إشارة قوية لأي قوى تهدد جيران روسيا على الأرض، حيث تعتبر هذه الطائرة أقوى دعم جوي قصير المدى في العالم.

قامت الطائرات بدور نشط في الأعمال العسكرية في أفغانستان في الثمانينيات، وفي سوريا في الأعوام الأخيرة، وكذلك في النزاعات العسكرية الأخرى.

أعلنت القيادة المركزية للجيش الروسي، يوم الخميس الماضي، نقل مقاتلات هجومية من طراز “Su-25” من قيرغيزستان إلى طاجيكستان من أجل المشاركة في التدريبات التي ستجري بالقرب من الحدود مع أفغانستان.

وجاء في البيان: “تم نقل طائرات “Su-25” من مطار القاعدة العسكرية الروسية في قيرغيزستان إلى مطار “غيسَار” في طاجيكستان للمشاركة في التدريبات الثلاثية التي ستجري في الفترة من 5 إلى 10 آب/أغسطس في إقليم خاتلونسك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى