أخباررياضة

العنصرية تكشف “الوجه القبيح” لأولمبياد طوكيو

الإبـــاء/متابعة

أيام ممتعة يعيشها جمهور الرياضة العالمية أثناء متابعة واحدة من أبرز المحافل الرياضية في العالم، أولمبياد طوكيو، لكن بعض وقائع “العنصرية” عكرت صفو الدورة الأولمبية الحالية، التي تنتهي منافساتها في الثامن من أغسطس.

الدراج الجزائري عز الدين لعقاب
البداية مع آخر تلك الوقائع، التي تسببت في موجة غضب عارمة بالأوساط الرياضية العالمية، عندما التقطت الكاميرات الناقلة لإحدى سباقات أولمبياد طوكيو، المدرب الألماني باتريك موستر، وهو يصرخ على لاعبه قائلا: “تجاوز راكبي الجمال”، في إشارة إلى منافسه الدراج الجزائري، عز الدين لعقاب.

وأثارت الواقعة موجة استنكار واسعة لمثل هذه السلوكيات العنصرية، عبر “التواصل الاجتماعي”.

وعلى أثر ما حدث، قررت اللجنة الأولمبية الألمانية استبعاد موستر من الفريق الأولمبي، على أن يغادر اليابان في أقرب وقت ممكن.

منتخب كوريا الجنوبية لتنس الطاولة
قبل أيام، أعلنت شبكة التلفزيون الرسمي باليونان (إي أر تي) إقالة المذيع ديموسثينس كرميريس، وذلك بعد تعليقه العنصري تجاه الكوري الجنوبي يونغ سيك جيونغ، أثناء مواجهته أمام اليوناني جيونيس، حيث ألمح المعلق، بشكل ساخر، إلى الأعين الضيقة للاعبي المنتخب الكوري الجنوبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى