أخبارتكنلوجيا و صحة

قائد قوات الصواريخ يعلن أهم ميزة لأحدث وسائط الدفاع الجوي الروسية

الإبـــاء/متابعة

تستمر روسيا في صنع الأسلحة الجديدة لقوات الدفاع الجوي التي تستلم حاليا المزيد من منظومات “إس- 400″ و”بانتسير- إس” الجديدة.

وقال قائد قوات صواريخ الدفاع الجوي، الجنرال سيرغي باباكوف، عن الأسلحة الجديدة التي تحصل عليها قواته إن قوات الصواريخ المضادة للأهداف الجوية بدأت تستلم منظومات صواريخ “إس- 350″، وتنتظر منظومات “إس- 500″وذكر قائد قوات الصواريخ المضادة للأهداف الجوية في حديثه لصحيفة القوات المسلحة الروسية “كراسنايا زفيزدا” أن منظومة “إس- 350” مخصصة لحماية مراكز السلطة السياسية والمنشآت الحيوية ومناطق البلد المهمة ومجموعات القوات من هجمات مكثفة يمكن أن تشنها وسائل العدو للهجوم الجوي والفضائي، ومنها الصواريخ الجوالة (كروز) والصواريخ التكتيكية والاستراتيجية.

ومن أهم مميزات منظومة “إس- 350” أن صواريخها الاعتراضية مزودة برؤوس توجيه ذاتي إيجابية.

وأكدت التجارب التي تضمنت إطلاق صواريخ “إس- 350” على مختلف الأهداف الجوية، مطابقة المنظومة للمواصفات المحددة.

وقال الجنرال باباكوف عن منظومة “إس- 500” إنها تمثل الجيل الجديد من أنظمة الصواريخ التي تتعامل مع كل من الأهداف البالستية (الصواريخ) والأيرودينامية (الطائرات) على حدة.وتتلخص الوظيفة الأساسية لمنظومة “إس- 500” في تدمير صواريخ العدو البالستية المتوسطة المدى كما يمكن استخدامها عند الضرورة لاعتراض الصواريخ البالستية البعيدة المدى

وتستطيع منظومة “إس- 500” أيضا اعتراض وسائل الهجوم الجوي فرط الصوتية التي تعادل سرعتها أضعاف سرعة الصوت، وتدمير الطائرات المهاجمة على اختلاف أنواعها بما فيها الطائرات دون طيار.

ونوه الجنرال باباكوف بأنه يستطيع أن يقول بثقة إن منظومة “إس- 500” لا يوجد لها مثيل من حيث المواصفات التي تمكّنها من تدمير جميع أنواع السلاح فرط الصوتي في الجو والفضاء القريب بالإضافة إلى الأهداف الأيرودينامية والبالستية.

وقد أجريت عدة تجارب على منظومة “إس- 500” مع إطلاق صواريخها على الأهداف الجوية. وحققت جميع التجارب نتيجة إيجابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى