سياسيسلايدر

كاتب امريكي: الكاظمي يرغب بولاية ثانية وهو يريد استمرار الدعم العسكري الامريكي

الإباء / متابعة

كشف الكاتب الأمريكي ديفيد إجناتيوس، أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يرغب في إيجاد طريقة للبقاء في منصبه على الرغم من انه لم يرشح في الانتخابات المقبلة، مبيناً أن زيارته المرتقبة الى واشطن ستتضمن حث الرئيس الأمريكي جو بايدن على مواصلة مساعدة العراق وذلك من خلال الحفاظ على الالتزام العسكري الأمريكي.

وقال إجناتيوس في مقالة على بصحيفة واشنطن بوست، تابعها موقع “العهد”، إنه من المقرَّر أن يزور الكاظمي البيت الأبيض، هذا الشهر، لحث الرئيس الأمريكي جو بايدن، على مواصلة مساعدة بلاده، وذلك من خلال الحفاظ على الالتزام العسكري الأمريكي تجاه هذا البلاد.

رأى الكاتب، أن الكاظمي يحاول عقد صفقة صعبة مع بايدن، إذ إنه يريد التوصل لاتفاق، لسحب القوات القتالية الأمريكية، كما طالب البرلمان العراقي، لكنه يريد، في الوقت نفسه، استمرار ذلك الدعم العسكري الأمريكي، الذي يمنح بلاده فرصة، للحفاظ على الاستقلالية والسيادة.

ونقل الكاتب عن الكاظمي، قوله خلال مقابلة، أجراها معه في مقر إقامته في بغداد “نسعى إلى عقد شراكة استراتيجية طويلة الأمد مع الولايات المتحدة، فالعراقيون مستعدون الآن، للوقوف على أقدامهم وحماية أنفسهم، ولم نعد بحاجة إلى القوات القتالية الأمريكية، لكننا، في الوقت نفسه، سنظل بحاجة إلى الدعم الاستخباراتي والتدريب، وبناء القدرات والاستشارات”.

ولفت الكاتب، إلى أن مستقبل الكاظمي، يعتمد على الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في تشرين الاول المقبل، وقال رغم أنه غير مرشَّح فيها، فإن معظم الذين قابلهم في العراق، يرون أنه يرغب في إيجاد طريقة للبقاء في منصبه، وأن الفرصة الأفضل لتحقيق ذلك، ستكون من خلال الإقبال الكبير على العملية الانتخابية، وفي حال وصول البرلمان إلى طريق مسدود، قد يظل الكاظمي رئيساً للوزراء، بدعم من السُّنة والأكراد والأحزاب الشيعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى