تقارير

واشنطن وبرلين ستعلنان اتفاقا بشأن خط أنابيب نورد ستريم 2 في الأيام المقبلة

الإباء / متابعة

 قالت مصادر مطلعة، إن من المتوقع أن تعلن الولايات المتحدة وألمانيا في الأيام المقبلة عن اتفاق لحل نزاعهما القائم منذ فترة طويلة بشأن خط أنابيب الغاز الروسي نورد ستريم 2 البالغ قيمته 11 مليار دولار.

وفشل الرئيس الأمريكي جو بايدن والمستشارة الألمانية آنغيلا ميركل في تسوية خلافاتهما بشأن خط الأنابيب الذي يمر تحت البحر، عندما اجتمعا الأسبوع الماضي، لكنهما اتفقا على أنه يجب عدم السماح لموسكو باستخدام الطاقة كسلاح ضد جيرانها، وفقا لوكالة رويترز.

وأصبح اتفاق في الأفق الآن بعد مناقشات بين مسؤولين أمريكيين وألمان حول مخاوف الولايات المتحدة من أن خط الأنابيب، الذي اكتمل بنسبة 98 بالمئة، سيزيد اعتماد أوروبا على الغاز الروسي وقد يحرم أوكرانيا من رسوم المرور التي تجمعها الآن من الغاز المنقول عبر خط أنابيب قائم.

وسيؤدي اتفاق إلى تفادي استئناف عقوبات أمريكية، معلقة حاليا، ضد نورد ستريم 2 إيه جي، الشركة التي تقف وراء خط الأنابيب ورئيسها التنفيذي.

ولم تتكشف على الفور تفاصيل، لكن المصادر قالت إن “الاتفاق سيتضمن تعهدات من الجانبين كليهما لضمان زيادة الاستثمار في قطاع الطاقة بأوكرانيا للتعويض عن أي تداعيات سلبية لخط الأنابيب الجديد، الذي سينقل الغاز من المنطقة القطبية الشمالية إلى ألمانيا تحت بحر البلطيق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى