اقتصاد

نمو التجارة الخارجية للصين بأكثر من 30% خلال يونيو الماضي

الإباء / متابعة

أظهرت بيانات الإدارة العامة للجمارك في الصين الصادرة اليوم الثلاثاء نموا قويا للتجارة الخارجية الصينية خلال حزيران/يونيو الماضي.

وزادت صادرات الصين خلال الشهر الماضي بنسبة 2ر32% سنويا إلى 281 مليار دولار، في حين كان المحللون يتوقعون نموها بنسبة 1ر23% بعد نموها بنسبة 9ر27% خلال أيار/مايو الماضي.

وزادت الواردات الصينية خلال حزيران/يونيو بنسبة 7ر36% إلى حوالي 230 مليار دولار، في حين كان المحللون يتوقعون نموها بمعدل 3% فقط.

وسجلت الصين خلال الشهر الماضي فائضا تجاريا بقيمة 5ر51 مليار دولار مقابل فائض قيمته 5ر45 مليار دولار خلال أيار/مايو الماضي. كان المحللون يتوقعون وصول الفائض التجاري خلال الشهر الماضي إلى 2ر44 مليار دولار.

كانت الصين قد تغلبت على جائحة فيروس كورونا المستجد منذ وقت طويل وعادت تجارتها الخارجية إلى الازدهار.

في الوقت نفسه سجل الاقتصاد الصيني نموا بمعدل 3ر18% سنويا خلال الربع الأول من العام الحالي.

ومن المتوقع صدور بيانات النمو خلال الربع الثاني يوم الخميس المقبل.

وتتبنى الحكومة الصينية استراتيجية “صفر إصابات بفيروس كورونا”. وبفضل القيود على الحركة والتحاليل واسعة النطاق ومتابعة المخالطين للمرضى والحجر الصحي والقيود الصارمة على دخول البلاد نجحت الصين في السيطرة على الفيروس بدرجة كبيرة.

ومنذ الصيف الماضي لم يتبق في الصين سوى بؤر صغيرة ومحدودة لانتشار الفيروس وهو ما سمح بعودة الحياة إلى طبيعتها وتعافي النشاط الاقتصادي بدرجة كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى