تكنلوجيا و صحة

لقاح “جونسون أند جونسون” المضاد لكورونا يزيد خطر الإصابة بخلل عصبي نادر

الإباء / متابعة

حذّرت وكالة الأدوية الأميركية الإثنين من أنّها رصدت “خطراً متزايداً” للإصابة بمتلازمة غيلان باريه، الاضطراب العصبي النادر، لدى أشخاص تلقّوا لقاح “جونسون آند جونسون” المضادّ لكوفيد-19.

وأوضحت السلطات الصحّية الأميركية أنّ مئة شخص أصيبوا بمتلازمة غيلان باريه من أصل حوالى 12.5 مليون شخص تلقّوا هذا اللّقاح الأحادي الجرعة.

وأضافت أنّه من أصل هؤلاء المرضى المئة، توفي واحد وأدخل 95 المستشفى لتلقّي العلاج بسبب خطورة حالتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى