تكنلوجيا و صحة

الصحة: تلقيح الملاكات الطبية وخطة لمضاعفة كميات ومنافذ التطعيم

الإباء / متابعة

أكدت وزارة الصحة اليوم السبت، أنها أعدت خطة لمضاعفة كميات اللقاحات وزيادة مراكز التلقيح ضد جائحة كورونا، مثمنة الدور الذي لعبته شبكة الإعلام العراقي في التثقيف وبث الوعي بين المجتمع للإقبال على التطعيم والوقاية من الفيروس.
وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة د. سيف البدر، إن “الوزارة وضعت خطة لمضاعفة كمية اللقاحات وزيادة منافذ التلقيح وهي مستمرة بتنظيم حملات لحث المواطنين وأصحاب المهن وبقية فئات المجتمع بالتطعيم وبدأنا بالملاكات الطبية؛ كي يطمئن المواطن ولا يتردد بعدها”.
وثمن البدر دور شبكة الإعلام العراقي؛ في حملتها الداعمة لجهود الوزارة في التثقيف بضرورة التطعيم بلقاح كورونا والتوعية من مخاطر الفيروس.
من جهته قال نقيب الأطباء جاسم العزاوي، إن “النقابة شاركت في حملة تلقيح الملاكات الصحية ضد فيروس كورونا وتضمنت الحملة نقابات الصيادلة وأطباء الأسنان ومقر وزارة الصحة ودائرتي صحة بغداد الكرخ والرصافة، ومستشفى ابن سينا”، مؤكداً أن “الحملة تشكل جهداً منظماً لإيصال اللقاحات الى الملاكات الطبية، والترويج لها؛ بغية طمأنة المواطنين بأن اللقاح آمن”.
وأضاف، أن الذي “يقف على رأس العمل هم الأطباء والمكاتب الإعلامية ومركز التحصين ومدير مستشفى الحبيبية د. عباس الحسيني، وأعضاء مجالس النقابات” آملاً أن تستمر أسبوعيا”.
على الصعيد نفسه أوضح نقيب الصيادلة مصطفى الهيتي أن “حملة وزارة الصحة دعمت من قبل النقابات حين كان الإقبال على التطعيم ضعيفاً إذ تحركت لتكثيف الجهود بحملة وطنية تشجع المواطنين لأن التطعيم وحده من يساعد على تقليل خطورة الوباء”.
وأضاف إن “تطعيم الملاكات الطبية يعد رداً عملياً يفند الاشاعات التي تروج ضد التلقيح من فيروس كورونا”، مشيراً الى أن “الحملة لاقت إقبالاً شجعنا على التوسع بها الى المحافظات، من خلال فروع النقابات”.
في الاثناء، بين نقيب أطباء الأسنان د. أبو بكر زياد الراوي أن “اللقاح آمن ومعتمد من منظمة الصحة العالمية”، مخاطباً المجتمع: “إذا أردتم الحفاظ على حياة أحبائكم، فالتحقوا بمارثون الحياة السعيدة من خلال التلقيح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى