أخباررياضة

مشاركة منتخبنا الوطني في التصفيات الموندياليَّة مطلع شهر أيلول ستكون مهدَّدة بالحرمان

الإبــــاء/متابعة

بين مصدر مقرَّب من المدرب ستريشكو كاتانيتش اليوم الخميس، إنّه في حال صدور قرار قضائي لصالحه خلال الأسابيع المقبلة من هيئة فضِّ المنازعات في الفيفا، فإنَّ مشاركة منتخبنا الوطني في التصفيات الموندياليَّة مطلع شهر أيلول ستكون مهدَّدة بالحرمان ما لم تُسدِّد الهيئة التطبيعيَّة الأموال والمستحقات التي في ذمَّتها للسلوفيني.

وقال المصدر في تصريح أنَّ “محامي المدرب كاتانيتش تقدَّم بشكوى رسميَّة لدى لجنة فضِّ المنازعات الخاصة بالاتحاد الدولي ضدَّ الهيئة التطبيعيَّة، لعدم الإيفاء بدفع المستحقات الماليَّة الخاصَّة بالطاقم التدريبي لأسود الرافدين “.

وأوضح أن “المحامي نفسه توكل بالدفاع عن المدربين كاتانيتش ومساعديه أليش وفلادو رادمانوفيتش، ومدرب حراس المرمى البوسني نهاد بيكوفيتش، ومدرب اللياقة مارتن ماجستير، وقد حصل على نسخ من العقود الرسميَّة بين الطرفين من قبل وكيل أعمال الجهاز الفني الإيراني بهروز دزهبود الذي حاول حتى أيام قريبة التوسّط والتوصّل إلى صيغة توافقيَّة تُرضي الجميع لإنهاء الخلاف والحصول على أيِّ مبلغ يحول دون الذهاب إلى أروقة الفيفا، لكن الجانب العراقي رفض فكرة الدفع وحتى التجديد له خلال المدَّة المقبلة بحسب ادعاء المصدر لاسيما أنَّ العقد بين الطرفين سينتهي في الحادي والثلاثين من الشهر المقبل”.

وبيَّن أنَّ “من المرجَّح أنْ يصدر الحكم لصالح كاتانيتش في الشهر المقبل وأنَّ المبلغ المطلوب دفعه لطاقمه التدريبي يفوق 600 ألف دولار أميركي وتمثل أجور ثمانية أشهر، وسيضاف إليه مبلغ 20 بالمئة من قيمة العقد غرامة التأخير فضلاً عن رسوم المحامي، وعليه بات لزاماً على التطبيعيَّة الإيفاء بها قبل بدء التصفيات الموندياليَّة النهائيَّة عن قارة آسيا مطلع أيلول المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى