سياسيأخبارسلايدر

المفوضية تدعو الناخبين الى المشاركة بالانتخابات وعدم التعامل بسلبية

قناة الإباء/ متابعة

أعلن رئيس مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات جليل عدنان خلف، امس الأربعاء، عن إجراء قرعة المرشحين قبل ثلاثة أيام من موعدها المحدد، فيما أشار إلى أن انتخابات تشرين هي الأهم بعد 2003.


وقال خلف  إن “المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، تخطو باتجاه وعد قطعته على نفسها في إتمام الاستعدادات والتحضيرات وفق جدول زمني ثابت تمهيداً لإجراء انتخابات شفافة وعادلة تنال ثقة الشارع العراقي وقواه ونخبه الاجتماعية في 10 تشرين الأول 2021″، مبينا أن “قرعة ارقام المرشحين التي جرت اليوم، ما هي إلا تأكيد على جهود كبيرة بُذلت خلال الأشهر الماضية في ظرف صحي صعب فقدنا فيه عدداً من ملاكاتنا التي وافتها المنية بسبب كورونا”.


وأضاف، أن “اجراءات المفوضية اتسمت بالمُكاشفة والمُصارحة المستمرة وإطلاع الرأي العام على أبسط التفاصيل التي تقوم بها دوائر المفوضية ومكاتبها في المحافظات كافة”، لافتا الى “أننا استقبنا بثلاثة أيام موعد قرعة المرشحين المحدد في الجدول الزمني، بهدف إرسال رسالة اطمئنان عن جدية المفوضية ورصانة إجراءاتها من أجل تلبية المطالب في انتخابات ملبية لطموحات العراقيين وتطلعاتهم”.


وأكد أن “ما وصلت إليه المفوضية، هو نتيجة مجموعة عوامل، هي وجود مجلس مفوضين جديد من القضاة المستقلين وإقرار قانون انتخابات جديد، وهذا جاء بفعل الحراك الجماهيري وأصوات الاحتجاج التي ملأت الساحات والشوارع قبل أكثر من عام”، لافتا الى “أننا بدأنا من هذه الساعة العد التنازلي الفعلي ليوم الاقتراع، في ظل هذا الحدث الذي يُقام على مستوى 19 مكتباً انتخابياً في عموم محافظات العراق إضافة الى المكتب الوطني”.


وبين أن “هذه القرعة جرت لتعريف كل مرشح برقمه في ورقة الاقتراع، استعداداً لأهم انتخابات تُقام بعد عام 2003 في ظرف بالغ الحساسية أعينُنا فيه متوجهة أولاً صوب أصوات الناس وكيفية حمايتها وتأمينها”، داعيا “الناخبين العراقيين إلى أوسع مشاركة في الانتخابات المقبلة وعدم التعامل بسلبية وبشيء من التوجس مع فكرة المشاركة في الانتخابات، بناء على تصورات سابقة”.
وتابع أن “نسبة المشاركة العالية ستختصر الطريق على المفوضية في إجراء انتخابات تحظى بثقة جميع أطياف شعبنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى