أخباردولي و عربي

مسلّحو طالبان يسيطرون على مناطق عسكرية في ولايات قندهار وفارياب وبغلان

الإبــــاء/متابعة

استولت حركة طالبان، في أفغانستان، على مناطق عسكرية عديدة في قندهار وفارياب وبغلان.

وأظهرت مقاطع فيديو جنوداً أفغاناً يستسلمون لطالبان بكامل أسلحتهم، واستيلاء عناصر الحركة على مدرّعات أميركيّة الصنع إضافة إلى قاذفات صاروخيّة.

وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني، قد استبدل منذ يومين، الوزيرين المكلفين إدارة ملف الأمن المتدهور في البلاد، فيما واصلت حركة طالبان حملتها للسيطرة على أراض جديدة في معارك ضارية مع القوات الحكومية.

ويأتي التغيير في حقيبتي الدفاع والداخلية مع تصاعد العنف واستمرار تعثّر محادثات السلام، فيما أعلنت حركة طالبان سيطرتها على أكثر من 40 منطقة في الأسابيع الأخيرة في أنحاء الريف الوعر.

ويزور الرئيس الأفغاني أشرف غني نظيره الأمريكي جو بايدن في البيت الأبيض الأسبوع المقبل، في توقيت تتسارع فيه وتيرة انسحاب الولايات المتحدة من أفغانستان.

وسيرافق غني في الزيارة المقررة في 25 حزيران/يونيو، كبير مفاوضي الحكومة الأفغانية في المحادثات مع طالبان عبد الله عبد الله، وفق ما أعلنته المتحدثة باسم الرئاسة الأميركية جين ساكي، يوم أمس الأحد.

وكان مسؤول أمريكي، قد أعلن في نيسان، أن الرئيس جو بايدن قرر إبقاء القوات الأمريكية في أفغانستان إلى ما بعد الأول من أيار/مايو، الموعد الذي حدد في اتفاق مع “طالبان”، على أن تنسحب “من دون شروط” بحلول 11 أيلول/سبتمبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى