أخباراقتصاد

الاستثمار النيابية تحدد طريقتين لحل أزمة السكن

الإباء / متابعة

حددت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، طريقتين لحل أزمة السكن، وفيما توقعت مقدار الوفرة المالية المتحققة جراء ارتفاع أسعار النفط، أشارت إلى أن الاتفاقية مع الصين ستحل الكثير من مشاكل البنى التحتية.

وقال عضو اللجنة فلاح الخفاجي، إن “هناك وفرة مالية تصل من 20 مليار دولار الى 50 مليار دولار تحققت بسبب ارتفاع أسعار النفط”، مشيرا الى أن “بقاء أسعار النفط مستقرة حتى نهاية العام سيسمح بإعداد موازنة تكميلية كبيرة، ومن الممكن تحويلها للمشاريع المستمرة والجديدة”.

ودعا، إلى “العمل بالوقت الحالي على اعداد الموازنة التكميلية بصورة سريعة، خاصة أن اجراء الانتخابات التشريعية في تشرين الأول المقبل سيؤخر موازنة 2022 بعض الشيء”.

وفي سياق متصل قدم الخفاجي، “مقترحا لحل مشكلة السكن، من خلال طريقتين؛ الأولى الاستثمار”، مبينا أنها “عملية ناجحة، إلا أنها تحتاج الى جدية في احالة المشاريع الاستراتيجية، وحل مشاكل المستثمرين”.

وتابع، أن “الثانية لحل مشكلة السكن تكمن في توزيع قطع الأراضي، على الشرائح المنصوص عليها في القوانين، ومنها شريحة المواطنين المشمولين بقانون الرعاية الاجتماعية وقانون الحماية، والارامل والمطلقات، ليتسنى بعد ذلك منحهم قروض الإسكان الميسرة التي تتلاءم مع حجم البناء”، مبينا أن “العراق غني بطاقاته وثرواته، ولابد من توفير سكن لائق لكل مواطن”.

وفيما يخص مشاريع الاتفاقية مع الصين أعرب الخفاجي عن اعتقاده، بأن “الاتفاقية ستحل الكثير من مشاكل العراق المتعلقة بالبنى التحتية والسكن والمدارس”، مشيرا الى أنه “بإمكان الحكومة ايداع 500 الف برميل من النفط  يوميا في الصندوق الخاص بالاتفاقية، من اجل مباشرة الشركات بالعمل، وهذه الحصة غير محسوبة من حصة العراق في السوق النفطية بموجب الاتفاق مع أوبك+”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى