صحافة

“ناشيونال إنترست” : ايران يمكنها تدمير الشبح الامريكية

الإبـــــاء/متابعة

تحت العنوان أعلاه ،كتبت مجلة “ناشيونال إنترست” الامريكية في تقرير لها هل يمكن أن تكون قاذفات أف 22  و بي 2 وحتى طائرات اف 35  معرضة للخطر وهي تحلق فوق إيران ومناطق معادية أخرى في الشرق الأوسط؟  والجواب انه في حين أن مثل هذا السيناريو لم يكن هو الحال في السنوات الأخيرة بأي تقدير ، إلا أن الوضع الراهن قد لا يظل قائماً بالكامل بعد تصريح السفير الروسي في ايران ليفان غاغاريان .

ونقلت المجلة في تقريرها عن السفير الروسي في ايران ليفان غاغاريان قوله مؤخرا في تصريح لوسائل الاعلام الايرانية إن ” روسيا قد تبيع انظمة الدفاع الجوي أس 400 الى ايران على الرغم من مخاوف الولايات المتحدة”، مضيفا ” لسنا خائفين من التهديدات الامريكية وسنفي بالتزاماتنا”.

وتابعت ”  ماذا يعني أن تمتلك إيران صواريخ إس -400 المتطورة؟ يبدو أن الإجابة تعتمد بشكل كبير على مدى ترقية الدفاعات الروسية الصنع، حيث  تستخدم أحدث إصدارات أس 400 جيلًا جديدًا من المعالجات الرقمية وشبكات الكمبيوتر واكتشاف تردد الرادار ، مما يجعلها قادرة على تدمير مقاتلات الشبح من الجيل الخامس وقاذفات بي 2 “.

وواصل أنه ” فيما يتعلق بالدفاعات الجوية الروسية القديمة و الحديثة والتي من المعروف ان ايران تستخدمها فان الاعلان بان ذلك سيجعل طائرات الشبح ضعيفة للغاية ومكشوفة امر يحمل شيئا من الصحة ، لكن مع وجود نظام أس 400 المحدث و أس 500 سيكون السيناريو مختلفا على الرغم من عدم التحقق حتى الان من دقة المواجهة بين نظام الدفاع الجوي الروسي وطائرات الشبح الامريكية “.

واشار التقرير الى ان ” وجود المزيد من انظمة الدفاع الجوي الروسي من طراز أس 400 سيشكل تهديدات اضافية للطائرات الاسرائيلية مما يمنح تحصينا لفصائل المقاومة المناهضة للولايات المتحدة والكيان الصهيوني مما يشكل خطرا حقيقيا على قدراتهما الجوية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى