صحافة

“ناشيونال إنترست” : التدخل العسكري الامريكي في سوريا بدأ منذ عودة القوات الى العراق

الإبــــاء/متابعة

تحت العنوان أعلاه ،نشرت مجلة “ناشيونال إنترست” الامريكية تقريرا، انه وبعد عام واحد من اختيار اوباما عدم التدخل في سوريا وجد سلفه سببا للقيام بذلك، ومن المفارقات أن العملية العسكرية الأمريكية الأخيرة للتدخل لم تبدأ في سوريا حيث كان تركيز عملية العزم الصلب ، الاسم الرمزي للجيش الأمريكي للتدخل قد تم وضعه في البداية على العراق.

وذكر التقرير انه ” في الوقت الذي عاودت فيه القوات الامريكية تواجدها في العراق عام 2014 بحجة محاربة داعش بدأت الولايات المتحدة ايضا مهاما سرية للمراقبة فوق الاجواء السورية “.

واضاف ان ” التدخل الامريكي في سوريا بدأ بتقديم الدعم سرا الى ما يسمى بالمعارضة السورية التي تقاتل القوات النظامية هناك بالاضافة الى عمليات اخرى محدودة ومع توسع داعش باحداث الفوضى بين العراق وسوريا وقعت الضربات العسكرية الجوية الاولى للولايات المتحدة في 22 ايلول من عام 2014 مما أضاف دولة أخرى إلى ما كان بالفعل قائمة طويلة من الأماكن التي تتدخل فيها الولايات المتحدة عسكريا”.

واشار التقرير الى ان ” دخول الولايات المتحدة كطرف في النزاع السوري بحجة استهداف داعش كان تميدا انتقلت فيه القوة العسكرية الامريكية من مهاجمة داعش الى مهاجمة النظام السوري احد اكبر حلفاء موسكو في المنطقة مما استدعى التدخل الروسي وهدد بحرب بين القوى العظمى في المنطقة ووسع من حدة الصراعات على الاراضي السورية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى