أخبارمحلي

أزمة الماء تصيب قلب صلاح الدين والموارد المائية تكشف الأسباب

الإبــــاء/متابعة

حذر مسؤول حكومي في صلاح الدين اليوم الاثنين، من تفاقم وتزايد أزمة ماء الشرب في قضاء تكريت مركز المحافظة، بسبب انخفاض مناسيب نهر دجلة، فيما عزت الموارد المائية أسباب الأزمة إلى وجود عوائق طبيعية في محطات تصفية المياه.

وقال قائممقام تكريت عمر الشنداح، في تصريح صحفي ، إن “انخفاض مناسيب نهر دجلة سبب أزمة بماء الشرب في مناطق عدة، لكن الموقف غير مقلق حالياً”، مبديا خشيته من “تفاقم الأزمة في حال استمرار انخفاض مناسيب دجلة خلال الفترات القادمة”.

بدوره، عزا مدير الموارد المائية في صلاح الدين، بسام عبد الواحد، أسباب أزمة ماء الشرب في تكريت وبعض الوحدات الإدارية، إلى “وجود نباتات وأدغال ( الطحالب والشمبلان) التي تنمو قرب مصافي محطات ماء الشرب، تعيق وصول المياه إلى أحواض التصفية بالكميات اللازمة”.

وأوضح عبد الواحد، أن “الطحالب والشمبلان تخترق المياه الصافية والنقية  وتنمو وتتجمع قرب مصافي سحب المياه في مناطق ركود مياه نهر دجلة لانعدام الأمطار والسيول وجريان المياه بشكل مستمر”.

وأكد عدم وجود “أزمة مياه في المناطق التي تشهد جريان وتدفق مستمر لنهر دجلة، فيما تتطلب محطات التصفية في مناطق المياه الصافية أو الراكدة، عمليات إدامة وتطهير لمصافي سحب المياه من الأدغال والنباتات  لتأمين ماء الشرب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى