سياسيأخبارسلايدر

خبير امني: اميركا تسرق الموارد السورية لتمويل الارهاب داخل العراق

قناة الإباء/ متابعة

أكد الخبير الامني علي الوائلي، الاثنين، ان الارهاب يتلقى دعما بالمال والسلاح من قبل القوات الاميركية ومخابراتها بهدف زعزعة الاستقرار في العراق وسورية والمنطقة، لافتا الى ان اميركا تسرق الموارد من شرق الفرات السورية بهدف دعم الارهاب داخل العراق.

وقال الوائلي في تصريح له، ان “الجانب السوري اكد ان القوات الاميركية تحمل اطنانا من الموارد النباتية كالحنطة والقمح وتعبر بها من شرق الفرات السورية باتجاه اقليم كردستان، اضافة الى سرقة كميات كبيرة من النفط السوري”.

واضاف ان “الحكومة العراقية غافلة او لاتعلم بما يحصل بشأن دخول الارتال العسكرية الاميركية من الشريط الحدودي باتجاه كردستان حاملة الموارد السورية، اذ ينبغي التحقيق في ذلك لمعرفة الغاية وراء مايحصل والاسباب التي دعت الى دخولها العراق”.

وبين الوائلي، ان “القوات الامنية ضيقت الخناق كثيرا على الارهاب، في وقت تستخدم فيه موارد سورية من نفط وقمح لتمويل تلك المجاميع بهدف زعزعة الاستقرار داخل العراق واطالة امد بقاء القوات الاميركية”، لافتا الى ان توجه الموارد السورية نحو كردستان فأنه يضع الاقليم في دائرة الاتهام بشأن دعمه للارهاب في المحافظات الاخرى خصوصا ان الشاحنات الاميركية تدخل عبر نينوى متوجهة الى الاقليم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى