مقالات

استعراض الحشد وأشياء أخرى..!

يستعد الحشد الشعبي للقيام باستعراض عسكري يشمل  جميع الالوية والصنوف والاختصاصات بمشاركة جميع المديريات  بمناسبة الذكرى السابعة لانطلاق  فتوى الجهاد الكفائي المباركة.

ولاشك سيكون من بين المدعوين عدد غفير من الشخصيات السياسية والإعلامية وسفراء بعض الدول والعاملين في السلك الدبلوماسي ومجموعة  أخرى من منظمات المجتمع  المدني.

ولا اعلم حتى هذه اللحظة هل سيتم دعوة الأساس الأول لعماد  الحشد  واهل الانتصارات  الذين كل ما تحقق  من   انتصارات وماشهده العراق بعد انطلاق الفتوى  يمكن أن يحسب لهم.

 ابطال الميادين الاكرمين  وأقصد بهم

الشهداء والجرحى عماد الحشد وأبناء العراق الغيارى

أن دعوة ذوي الشهداء والجرحى وجعلهم في الصفوف المتقدمة  للحظور هو أقل ما يمكن  تقديمه لاولئك  الرجال  _ الرجال.

عرفانا منا بدمائهم  وتضحياتهم

الأمر الاخر

أن الاخوة القادة الشهداء  هم أهل التكريم والعرض والاستعراض  ومن الأولى أن يكونوا أول المستعرضين.

أن من الواجب أن تكون صور الشهداء القادة  على  طليعة  القوة المستعرضة.

يشرفني ويشرف كل غيور أن تكون صور سادة شهداء العصر في المقدمة.

كل من الشهيدين الحاج قاسم والحاج المهندس هذا اذا لم يطلب أمر القوة المستعرضة  الاذن متهم في بدء الاستعراض  وعلى لوحة الشرف.

وايضا يشرفنا أن  يكون أول كردوس  مستعرض هو لصور الشهداء كل من  ابو منتظر  وابو علي النظيف ومهدي الكناني وابوموسى  وأبو سيف وأبو مجاهد وأبو طه الناصري وأبو حسنين والحميداوي وشبر وكل الشهداء القادة الابطال.

ثالثا _ لابد من وجود بارنوما   كبيرة تمثل تلك الملحمة الحشدية   الاسطورية تكون في قلب العاصمة بغداد وفي المنطقة الخظراء تحديدا يتم افتتاحها   بعد الاستعراض.

أن هذا أقل ما يمكن  تقديمه لاولئك الفتية  الذين صنعوا التاريخ ورسموا  بدمائهم  مجدا للامة .

في زمن الهزائم  قلبوا المعادلات وافشلوا  المؤامرات وصنعوا  الانتصارات.

 

 

*عباس الزيدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى