منوعات

وكالة الفضاء الروسية : وجودنا في محطة الفضاء الدولية رهن برفع العقوبات الأمريكية

الإبــاء/متابعة………..

أعلن رئيس وكالة الفضاء الروسية “روس كوسموس” ديمتري روغوزين أن موسكو ستنسحب من محطة الفضاء الدولية عام 2025، في حال لم ترفع واشنطن عقوباتها عن التعاون الفضائي مع روسيا.

وقال في كلمة أمام أعضاء البرلمان قبل قمة جنيف المزمعة بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي جو بايدن: “موسكو تواجه صعوبة في إطلاق بعض أقمارها الصناعية بسبب العقوبات الأمريكية التي تحول دون استيراد روسيا مجموعات معينة من الرقائق الدقيقة اللازمة لبرنامجها الفضائي”.

وأضاف: “العقوبات الغربية تعرقل بشكل خطير تنمية صناعة معينة.. لدينا ما يكفي من الصواريخ ولكن ليس لدينا ما نطلقه”.

وتابع: “لدينا مركبات فضائية تم تجميعها تقريبا، لكنها تفتقر إلى مجموعة شرائح دقيقة واحدة لا نستطيع شراءها بسبب العقوبات”.

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة فرضت في ديسمبر الماضي عقوبات على “معهد الأبحاث العلمية المركزي لصناعة الآلات”، وهو المعهد الرئيسي لـ”روس كوسموس”، وعلى مركز “بروغريس” لصناعة الصواريخ، الذي يصنع صواريخ “سويوز” لإطلاق الأقمار الصناعية من قبل العديد من الدول، بما فيها الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى