أخباردولي و عربيسلايدر

وكالة دولية تكشف طلب المخابرات البريطانية من الجولاني والثمن

الإباء/متابعة

كشفت وكالة دولية عن لقاء خطير جرى بين زعيم جبهة النصرة الارهابية “ابو محمد الجولاني” بمسؤول في المخابرات البريطانية.

ونقلت وكالة “تاس” الروسية عن مصدر دبلوماسي في موسكو، أن المتحدث باسم المخابرات البريطانية، جوناثان باول، التقى بقائد ”هيئة تحرير الشام”، جبهة النصرة سابقاً “أبو محمد الجولاني”، واقترح إقامة تعاون وثيق مع الغرب.

وكان الموضوع الرئيس للنقاش في الاجتماع، بحسب ما نقلته الوكالة عن المصدر، إمكانية استبعاد “تحرير الشام” من قائمة المنظمات “الإرهابية” لمجلس الأمن الدولي، بالإضافة إلى ذلك، تم التوصل إلى اتفاق للحفاظ على قناة اتصال دائمة مع “الهيئة”.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله، إن الجانب البريطاني عرض على “الهيئة” إعلان رفضها مواصلة “الأنشطة التخريبية” ضد الدول الغربية وإقامة تعاون وثيق معها، مقابل إعادة تأهيلها لاحقًا، واستبعادها من قوائم التنظيمات الإرهابية.

كما نصحه بإجراء مقابلة مع أحد الصحفيين الأمريكيين، لتصدير صورة إيجابية عن “الهيئة” بمساعدة بريطانيا والولايات المتحدة، بحسب الوكالة.

وكان “الجولاني” التقى بالصحفي الأمريكي مارتن سميث في مدينة إدلب، في شباط الماضي، ونشرت شبكة “FRONTLINE” أجزاءا من المقابلة، مطلع نيسان الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى