أخباردولي و عربيسلايدر

سفير ايران في جنيف: يجب محاسبة حماة الكيان الصهيوني لدعمهم له

قناة الإبـاء /بغداد

أكد سفير ومندوب ايران في جنيف اسماعيل بقائي هامانه، ان حماة الكيان مقصرون ويجب ان يتحملوا المسؤولية بسبب خلقهم العقبات في مسار تنفيذ العدالة.

وخلال الاجتماع الطارئ لمجلس حقوق الانسان التابع لمنظمة الامم المتحدة حول انتهاك حقوق الانسان في الاراضي المحتلة، قال هامانه: حينما نتحدث حول اوضاع فلسطين المحتلة يجب ان ناخذ الحقائق دوما بنظر الاعتبار؛ فلسطين ارض تتقلص منذ عقود والفلسطينيون واقعون تحت تاثير اطول واقسى نظام لانتهاك حقوق الانسان والقوانين الانسانية الدولية في ظل كيان عسكري للفصل العنصري.

واضاف: مادام الاحتلال في فلسطين مستمرا بسبب المساومة او الصمت، وجرائم الحرب البشعة والمناهضة للانسانية مترافقة مع حصانة المجرمين فان اعمال العنف في هذه المنطقة لن تنتهي.

واكد السفير الايراني ان تنفيذ العدالة وتحميل مسؤولية الجرائم المرتكبة ضد الفلسطينيين يجب ان تتحول الى مطلب عاجل للمجتمع العالمي واضاف: ان حماة الكيان الاسرائيلي الذين يبررون جرائمه واعماله الوحشية بذريعة “الدفاع عن النفس” يجب ان يحاسبوا ايضا بسبب دعمهم وجعلهم المجرمين اكثر تجرؤا وخلقهم العقبات امام تنفيذ العدالة.

واعتبر بقائي هامانه المساواة بين الضحايا الفلسطينيين والمعتدين الصهاينة قراءة لا اساس لها وغير انسانية واضاف: ان طريق الحل الوحيد لتخلص العالم من هذه المعضلة هو اجراء الاستفتاء العام بين جميع سكان فلسطين ومنهم اللاجئون والنازحون لاحقاق حق تقرير المصير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى