أخباررياضة

مدرب النيبال: نسعى إلى الفائدة الفنية من ملاقاة العراق

الإباء / متابعة

أكد مدرب منتخب النيبال، الكويتي عبد الله المطيري، أن فريقه لا يهتم كثيراً بنتيجة المباراة الودية التي ستجمعه مع العراق غدا السبت، مشيراً إلى أن الاهتمام ينصب على الفائدة الفنية وكسر حاجز الرهبة عند اللاعبين، وهم يلاقون المنتخب العراقي أحد كبار القارة الآسيوية.

وقال المطيري في تصريح له تابعته “الإباء”، إن “استعداداتنا لملاقاة العراق استمرت لـ 11 يوماً، ونأمل أن نكون جاهزين ونحن نلعب مع أحد كبار القارة الآسيوية، المنتخب العراقي”.

وأضاف، أن “النتيجة غير مهمة لدينا نهائياً والمهم هو تحقيق الفائدة الفنية وكسر حاجز الرهبة عند اللاعبين”، مشيراً إلى أنه “لدينا شعار جديد في الاتحاد النيبالي هو منتخب واحد هدف واحد، وهدفنا هو تحقيق كأس جنوب آسيا ومحاولة الصعود لنهائيات كأس آسيا في الصين”.

وتابع المطيري، أن “المهم بالنسبة لي هو رؤية اللاعبين يقدمون مستوى فنياً من دون خوف ورهبة فالمنتخب العراقي كبير، لكن منتخب النيبال أيضاً ينبغي أن يكون كبيراً من أجل أن يحقق انجازات كبيرة في المستقبل”، لافتاً إلى أن “المنتخب النيبالي جاهز وليست لديه اصابات حاليا”.

وبين مدرب النيبال أنه “نجحنا بتخفيض معدل أعمار اللاعبين من 31 عاماً إلى 22 عاماً وستة أشهر، والمنتخب يحتاج حالياً الى الخبرة ويحتاج اللعب مع منتخبات آسيوية كبيرة لكسر حاجز الرهبة ليكون افضل مستقبلاً، وهذه أول مباراة دولية لي بوصفي مدرباً، وأنا متفائل بافتتاح مسيرتي التدريبية مع العراق”.

وختم المطيري بأن “الأجواء جميلة جداً هنا في البصرة، وقد استمتعنا بكرم الضيافة العراقية وهذا ليس جديداً على العراقيين، وآمل أن تكون زيارتي القادمة في كأس خليجي 25 وسأحضر حتى إذا لن توجه لي الدعوة”.

بدوره قال حارس مرمى منتخب النيبال وكابتن الفريق كيرن تم جون، إن “المباراة الودية فرصة كبيرة لنا ونحن على أهبة الاستعداد”.

وأشار جون إلى أنه “أتممنا تدريباتنا على أكمل وجه ومستعدون ومتعطشون إلى مباراة السبت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى