أخباررياضة

بايرن يختتم موسمه بخماسية في شباك أوغسبورج وليفاندوفسكي يحطم رقم مولر القياسي

قناة الإبـاء /بغداد

اختتم بايرن ميونخ موسمه بالتغلب على ضيفه أوغسبورج (5-2) على ملعب أليانز أرينا، اليوم السبت، بالجولة الأخيرة من الدوري الألماني، فيما حطم المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي رقم مولر القياسي، بتسجيله لهدف في اللقاء مما رفع رصيده الى 41 هدفا.
وجاءت أهداف البايرن عن طريق جيفري “هدف في مرماه”، سيرجي جنابري، جوشوا كيميتش، كينجسلي كومان وروبرت ليفاندوفسكي في الدقائق 9، 23، 33، 43 و90، فيما أحرز أندري هان وفلوريان نيدرليشنر ثنائية أوجسبورج في الدقيقتين 67 و71.
بهذا الانتصار، أنهى بطل البوندسليغا موسمه في الصدارة برصيد 78 نقطة، فيما توقف أوغسبورج عند 36 نقطة في المركز الـ13.
وكاد أوغسبورج أن يصطاد شباك البايرن في وقت مبكر من تسديدة ماكرة أطلقها ماركو ريشتر من منتصف الملعب أثناء تقدم الحارس مانويل نوير، لكن كرته مرت بجوار القائم.
وظهرت خطورة ليفاندوفسكي بعد مرور 7 دقائق حينما ارتقى لعرضية جنابري، ليوجه الكرة برأسه نحو أحضان حارس أوغسبورج.
ولم ينتظر أصحاب الأرض وقتًا طويلًا لهز شباك أوغسبورج بهدف أول، والذي جاء بنيران صديقة بعدما وضع جيفري الكرة بالخطأ في مرمى فريقه بعد عرضية أرضية من جنابري.
وتصدى نوير لفرصة هدف محققة بعدما حال دون وصول كرة من ضربة رأسية قوية إلى شباكه، ليحولها إلى ركنية.
وأهدر ألابا فرصة إضافة الهدف الثاني للفريق البافاري بعد تلقيه تمريرة بينية داخل منطقة الجزاء، لكنه وضع الكرة بعيدًا عن المرمى.
وتصدى حارس أوغسبورج لفرصة هدف محقق من ليفاندوفسكي قبل أن يرد القائم تسديدة كومان، لتصل الكرة في النهاية إلى جنابري، الذي أودعها الشباك برأسه.
وبعد نحو أقل من دقيقة على الهدف، احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الضيوف بعد إعاقة هيرنانديز للمهاجم نيديرليشنر، لينفذها كاليجيوري بتسديدة في منتصف المرمى، كان نوير لها بالمرصاد.
ومنع رافال حارس أوغسبورج الفريق البافاري من إضافة الهدف الثالث بتصديه لتسديدتين متتاليتين عن طريق ألابا وليفاندوفسكي.
وتمكن كيميتش من دك مرمى أوغسبورج بتصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، اكتفى حارس الضيوف بالنظر إليها داخل الشباك.
واستمرت محاولات ليفاندوفسكي لهز شباك أوغسبورج ، لكن رافال كان له بالمرصاد مجددًا بتصديه لتسديدة أرضية زاحفة من داخل منطقة الجزاء.
وارتقى المهاجم البولندي مجددًا لعرضية متقنة داخل منطقة الجزاء، لكنه أطاح بالكرة برأسه أعلى العارضة.
وقبل نهاية الشوط الأول، عزز كومان تقدم البايرن بهدف رابع من تسديدة أرضية زاحفة أطلقها من خارج منطقة الجزاء.
جاءت بداية الشوط الثاني هادئة نسبيًا، حيث غابت الخطورة عن المرميين في الدقائق الأولى حتى توجيه ليفاندوفسكي كرة بضربة رأسية، ذهبت بعيدة عن مرمى الضيوف.
وأرسل ألابا تمريرة عرضية نحو ليفاندوفسكي، الذي كان على مقربة من وضع الكرة داخل الشباك لولا تدخل مدافع أوغسبورج بإبعادها من أمامه.
وقلص أوغسبورج النتيجة بإحرازه الهدف الأول بعدما ارتقى هان لعرضية من ركلة حرة، ليضعها بضربة رأسية متقنة داخل شباك نوير.
ونفذ ليفاندوفسكي ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء، أملًا في ترك بصمته، لكن الحارس رافال تصدى لتسديدته بسهولة.
وعاد أوجسبورج لهز شباك أصحاب الأرض مجددًا من كرة وصلت إلى نيديرليشنر داخل منطقة الجزاء، ليضعها بسهولة على يسار نوير.
ومنع حارس أوغسبورج المهاجم الكاميروني تشوبو موتينج من ترك بصمته في اللقاء، بعد تصديه لفرصة هدف محقق من ضربة رأسية بالقرب من المرمى.
وبعد محاولات عديدة، نال ليفاندوفسكي مراده قبل ثوانٍ معدودة على نهاية الوقت الأصلي بتسجيل الهدف الأول له والخامس لفريقه بعد متابعة لكرة ارتدت من حارس أوغسبورج، ليحطم رقم جيرد مولر القياسي بوصوله إلى 41 هدفًا خلال موسم واحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى