أخبارمحليسلايدر

التخطيط تعلن عن تأجيل جديد للتعداد وتكشف الأسباب

الإبــاء/متابعة…..

كـشـفـت وزارة الـتـخـطـيـط عن تأجيل جديد للتعداد السكاني، بـسـبـب مـوعـد الانـتـخـابـات في تشرين الأول المقبل، مع غياب التخصيصات المالية في موازنة الــعــام الــحــالــي.

 

وقــال المـتـحـدث الــرســمــي بــاســم الــــوزارة عبد الـزهـرة الـهـنـداوي، في تصريح صحفي ان “الـــتـــعـــداد كـــان يـفـتـرض إجـــراؤه الــعــام المــاضــي إلا أنه تـأجـل بـسـبـب جـائـحـة كـورونـا والإغـلاق التام”، مشيراً إلى أن “مـوازنـة 2021 لـم تتضمن اي تـخـصـيـصـات مـالـيـة لـلـتـعـداد، كما ان َّ الانتخابات ستجرى في تشرين الاول من العام الحالي، الأمر الذي أجل الـتـعـداد مـرة اخرى”.

واضــاف أنَّ “الــوزارة مستمرة في عملها لاستكمال الاجراءات الـخـاصـة بـالـتـعـداد مــن خـلال الــتــقــاط الـــصـــور الــفــضــائــيــة واســتــكــمــال مــركــز الــبــيــانــات الرئيسة واجراء تجارب ميدانية فـــي عــــدد مـــن المــحــافــظــات”.

ولفت إلـى أنَّ “الـتـعـداد سيكون الـكـتـرونـيـا ولـيـس ورقـيـا، لذلك المطلوب توفير بيئة الكترونية مــتــكــامــلــة مـــن خـــلال تـوفـيـر اجــهــزة لـوحـيـة يـصـل عـددهـا إلى 150 الف جهاز فضلا عن الـعـداديـن فـي المـيـدان مـن خلال تحدٍ اخر هو تأمين الاتصال مع شبكة معلومات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى