سياسيأخبار

الساعدي: بعض الاطراف حصلت على الدعم الاميركي الخليجي بهدف التطبيع مع الصهاينة

قناة الإبـاء /بغداد

رأى المحلل السياسي محمد كريم الساعدي، ان بعض الاطراف السياسية ترغب ببقاء القوات الاميركية في العراق وحصلت على الدعم الخليجي من اجل الوصول الى سدة الحكم خلال الانتخابات المقبلة لتنفيذ مخطط اكبر يهدف الى التطبيع مع الكيان الصهيوني.
وقال الساعدي في تصريح صحفي، ان “تطبيع الامارات والبحرين بشكل علني مع الكيان الصهيوني، اضافة الى التطبيع غير المعلن للاردن والسعودية وقطر يضع العراق ضمن اهداف الخليج لجره نحو التطبيع”.
واضاف ان “اميركا تخطط للبقاء في العراق لقيادة مخطط اكبر يهدف الى دعم بعض الاطراف الراغبة ببقاء قواتها وحصولها على الدعم الخليجي من اجل الوصول الى سدة الحكم، ومن ثم التطبيع مع الكيان الصهيوني”.
وبين ان “ العراق من الدول الرافضة للتطبيع باستثناء بعض الاطراف المنتفعة، حيث يقف الى جانب القضية الفلسطينية بعيدا عن اي تطبيع او مساومة على دماء الشعب الفلسيطيني واراضيه المحتلة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى