مقالات

رمضان ومرضى الفقراء

*عباس الزيدي

 

الدال على الخير كفاعله _ أمير القلوب عليه السلام

الوضع الاقتصادي صعب

وشريحة الفقراء هي المتضررة بالدرجة الأولى معاشيا

وأكثر المعانات  من الفقراء هم المرضى  بسبب ارتفاع  الدولار والاسعار وجشع  التجار  العاملين في المجال  الصحي …..

الأدوية للأمراض المزمنة وغيرها مكلفة جدا  وحتى تلك الخاصة بالعمليات الجراحية مما يسببلب معاناة كبيرة للكثير من المرضى   بل إن البعض يموت  لعدم قدرته على شراء الأدوية

اليوم  أثبتت التجارب العلمية أن الأدوية الإيرانية من افضل الأدوية والارخص في الأسواق ولا سباب  غير معلنة تمتنع وزارة الصحة العراقية عن استيراد تلك الأدوية  مما يثقل كاهل المواطن الفقير وتتسبب  في موت المرضى في أغلب الأحيان

بذلك نهيب بالمؤمنين وميسوري الحال استيراد تلك الأدوية الإيرانية الصنع واغراق الأسواق منها اولا لفاعليتها  وثانيا لضرب تلك الأدوية ذات الأسعار العالية وغير معروفة المتشاء  وبذلك نحافظ على حياة المرضى ونساهم في اجتثاث  الجشع

ونشجع القطاعات الأخرى والآخرين من تكرار تلك التجربة في مجالات أخرى

ومن الممكن أن ينهض بتلك المبادرة جهة معينة أو منظمة إنسانية أو مجموعة من ميسوري الحال وفاعلي الخير

ورمضان كريم على الجميع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى