أخبارمحلي

الصحة النيابية: تهويل الآثار الجانبية لبعض اللقاحات “دعاية” لشركات منافسة

الإباء / بغداد

عد عضو لجنة الصحة النيابية حسن خلاطي، السبت، أن تهويل الاثار الجانبية لبعض اللقاحات دعاية مضادة لشركات منافسة.

وقال خلاطي في تصريح له، ان ”هناك حربا اقتصادية بين الشركات المنتجة للقاحات كورونا لذا تحصل مبالغات وتهويل لبعض الاثار الجانبية وخاصة المتعلقة بلقاح استرازينكا”، مبينا أن “التاثيرات الجانبية تحصل 1 لكل 100 الف او 2 لكل مليون وهذا الامر يحصل حتى مع الادوية”.

واضاف خلاطي، ان “اي لقاح يدخل العراق لا بد من ان يحصل على موافقة منظمة الصحة العالمية”، مؤكدا أن “البلاد استخدمت نوعين من اللقاح الصيني والبريطاني ولم تسجل اي خطورة على صحة المواطنيين رغم ان عشرات الالاف تلقوا اللقاحات”.

وأشار إلى أن “المبالغة والتهويل من الاثار الجانبية لبعض اللقاحات هي بالاساس دعاية مضادة لبعض الشركات المنافسة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى