أخبارتكنلوجيا و صحة

خبراء تغذية يحذرون.. 4 أطعمة لا تبدأ بها يومك

قناة الإباء/ متابعة


على الرغم من أن وجبة الإفطار قد لا تكون في الواقع أهم وجبة في اليوم، فإن من الضروري إعطاء أولوية للأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية في الصباح، لمنحك طاقة كافية للتفكير والعمل في الساعات الأولى من اليوم.
وتتنوع أشكال وجبات الفطور الصحي، لكن بعضها يمكن أن يتسبب في انخفاض مستويات السكر في الدم وحتى زيادة الوزن.
ومن هنا، فهذه هي الوجبات الأربع التي يحذر خبراء الصحة من أنها لن تفيد جسمك.

قهوة فقط
للوهلة الأولى، قد يبدو شرب القهوة فقط في الصباح طريقة رائعة لخفض السعرات الحرارية بسهولة. لكن بعد ساعات قليلة فمن المحتمل أن تجد نفسك تتضور جوعاً، وستصبح أكثر استعدادًا لتناول المعجنات أو وجبة خفيفة عالية الكربوهيدرات ذات قيمة غذائية منخفضة.
وتشرح أخصائية التغذية هايلي بومروي: “هذا أمر فظيع لفقدان الوزن، لأن القهوة تحفز الطاقة والوضوح العقلي الذي يمكن أن يشعر بالرضا في البداية، ولكنه يؤدي أيضًا إلى ارتفاع في هرمون الكورتيزول (هرمون التوتر)”.
وتقول: “أضف إلى ذلك الكربوهيدرات المكررة التي تتحول بسهولة إلى سكر، وهذه وصفة إفطار كارثية.”

الحبوب السكرية
قد تكون الحبوب وجبة فطور سريعة وسهلة، ولكن من المحتمل أيضًا أن تجعلك تشعر بالجوع وتجعلك أكثر رغبة في تناول السكر بعد فترة قصيرة من الانتهاء من تناول الطعام.
غالبًا ما تحتوي هذه المنتجات على الكثير من السكر. كما أنها تحتوي على الكثير من المواد الحافظة والمواد المضافة. حتى أن المنتجات الصحية منها قد لا تكون صحية.
ويمكن أن تحتوي على الكثير من المكونات عالية المعالجة، وغالبًا ما لا تحتوي على ما يكفي من الألياف.
وتحذر خبيرة التغذية جانيت كيمسزال، من أن الحبوب عادة لا تحتوي على بروتين. وإذا كنت تحب وجبة فطور يسهل تناولها، فعليك بالشوفان، فهي وجبة غنية بالكربوهيدرات التي تدوم طويلا.

الألواح الجاهزة
غالبًا ما تكون ألواح الأطعمة، التي تشبه ألواح الشكولاتة في شكلها، وجبات خداعة ولا يمكنها تزويدك بالطاقة لفترة طويلة، وبالتالي غير مفيدة لبدء اليوم بها.
وتحتوي معظم قطع الإفطار الأساسية المتوفرة على نطاق واسع على سكر ودهون.
وعلى الرغم من أنها قد توفر الشبع والعديد من الفوائد الغذائية، فإنه تحتوي أيضًا على مواد كيميائية وأخرى معدلة وراثيًا والتي تزيد من خطر زيادة الوزن ومعدلات أعلى من تراكم الدهون الداخلية، كما يقول براندون نيكولاس، المدرب الشخصي وخصائي التغذية.

المعجنات
تعتبر المعجنات وجبة إفطار رائعة بالنسبة للكثيرين، لكنها لا تقدم أي بروتينات للجسم، ومن المحتمل أن تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات والسكر، مما يجعلك تشعر بالجوع بعد تناول الطعام بوقت قصير.
وسيقودك ذلك بالتالي إلى تناول المزيد من الوجبات الخفيفة على مدار اليوم، مما يجعل الحفاظ على السعرات الحرارية في نطاق محدود أكثر صعوبة، ويحتمل أن يؤدي إلى زيادة الوزن.
وتقول خبيرة التغذية جينا جورهام إن “الأطعمة التي تتكون أساسًا من السكر وذات التغذية المحدودة ممتعة في بعض الأحيان، لكنها في النهاية لن تساعدك في الوصول إلى أهدافك الصحية”.
وتضيف: “عادة ما تكون أطعمة الإفطار السكرية (مثل الحبوب السكرية والدونات والمعجنات) غير مشبعة أو مُرضية، ويمكن أن تكون عالية جدًا في السعرات الحرارية”.
وتنصح جورهام بالحصول على السعرات الحرارية المناسبة للجسم من مصادر مغذية أكثر توفر لك البروتين والكربوهيدرات الصحية التي توفر لك طاقة دائمة طوال الصباح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى