أخبارتكنلوجيا و صحة

الغواصات النووية الروسية من الجيل الجديد تزوّد بمطاط يخفيها عن الرادارات

الإبــاء/متابعة…..

تزوّد الغواصات النووية الاستراتيجية الروسية من مشروع “بوريه – آ” بطلاء جديد يزيد إلى حد بعيد من تخفيها عن الرادارات المائية.

إن الطلاء الخاص عبارة عن بضع طبقات من مختلف أنواع المطاط المضغوط. أما الطبقة المتوسطة السميكة فتحتوي على قنوات ذات بنية معقدة.

ويضمن المطاط قدرة ممتازة على امتصاص الصوت ورد الموجات.

ويصنع المطاط الخاص في شركة “تشابايف” في مدينة  تشيبوكساري الروسية والتي تنتج الطلاء الواقي لمختلف أنواع الغواصات الروسية النووية النووية وغير النووية، بما في ذلك غواصات الديزل الكهربائية من مشروع “فارشافينكا” المسماة بـ” الثقب الأسود” لتخفيها عن الرادارات المائية والغواصات النووية من مشاريع “بوريه” و”ياسن” و” ياسن – إم” و”بوريه – آ”.

 

وقال مدير عام شركة تيخنوديناميكا” التي تعد شركة “تشابايف” فرعا منها، إيغور ناسينكوف، إن” لكل نوع من المطاط مواصفات خاصة وقد انتهت الشركة العام الجاري من إدخال تعديلات في المطاط الواقي المخصص للغواصات النووية الاستراتيجية الروسية من مشروع “بوريه – آ” الحديث وبمقدور الشركة أن تنتج الآن 1500 طن من الطلاء الخاص الذي يضمن تخفي الغواصات الروسية عن الرادارات المائية المعادية”.

 

يذكر أن المطاط الواقي يركب على جسم الغواصة من خارجها ويثبت ببراغي خاصة ويغطى بالطلاء الواقي ويبلغ وزن طبقة واحدة من المطاط 80 كيلوغراما وتحتاج غواصة واحدة إلى بضعة آلاف من تلك الطبقات المطاطية الواقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى