أخباراقتصاد

الاقتصاد النيابية: سياسات البنك المركزي تخضع لتوجيهات أميركية

الإباء / متابعة

اكد النائب عن تحالف الفتح حامد الموسوي, أن السياسات التي يتبعها البنك المركزي خاطئة وهي تخضع لسياسات صندوق النقد الدولي الخاضع أصلا للتوجيهات الاميركية، معتبرا أن تثبيت سعر صرف الدينار اتجاه الدولار مصدرها توجيه أميركي.

وقال الموسوي في تصريح له، إن “رفع سعر صرف الدينار لم يكن بإرادة داخلية وانما يمثل سياسية اتبعها البنك المركزي للخضوع الى صندوق النقد الدولي وقد أدت هذه السياسة النقدية الى ارتفاع جنوني في الأسواق المحلية حيث أدت الى ارتفاع نسبة الفقر بسبب عدم قدرتهم لتوفير ما يحتاجونه في قوتهم اليومي”.

واتهم الموسوي الحكومة بـ”محاولة إبقاء الاقتصاد العراقي اسيرا للولايات المتحدة الأميركية المهيمنة على سياسات صندوق النقد الدولي”.

وأضاف أنه “للأسف هناك بعض القوى السياسية تؤثر بشكل كبير على قرارات الحكومة بهذا الاتجاه سواء كان بعلمها او فهمها الخاطئ لقرار رفع سعر الصرف”، محذرا “من تثبيت سعر صرف الدينار اتجاه الدولار ربما قد يرتفع الى 160 الف دينار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى