صحافة

الإندبندنت: خطة لنقل الآلاف من طالبي اللجوء إلى مساكن “قذرة”

الإباء / متابعة ……………..

 

نشرت صحيفة الإندبندت تقريراً حصرياً عن خطة لوزارة الداخلية، تهدف إلى نقل آلاف طالبي اللجوء إلى “مساكن قذرة ومن دون مال”، وذلك نقلاً عن جمعيات خيرية التي وصفت الخطة ب”المخزية”.

وأشارت إلى أن الخطة التي أطلقت عليها وزارة الداخلية اسم عملية “أوك”، تقضي “بتسريع” نقل نحو 9500 من طالبي اللجوء، من مكان إقامتهم في فنادق إلى مساكن جديدة.

وذكرت أن نحو 2500 منهم نقلوا بالفعل.

ونشرت الصحيفة صوراً تظهر الحالة المزرية والأعطال في المساكن الجديدة في كارديف وليفربول، التي أعطيت لطالبي اللجوء بعد نقلهم من الفنادق.

وكتبت الصحيفة عن وجود أدلة متزايدة عن نقل طالبي اللجوء عدة مرات في غضون أسابيع.

وتحدثت الإندبندتمع شابة قالت إنها نُقلت من فندق في برمنغهام إلى نزل في ليفربول مع إبلاغها وشقيقتها قبل الموعد بساعتين فقط. وأخبرت بعد أسبوع أنها ستنتقل مرة أخرى دون شقيقتها، على الرغم من إخبارهما سابقاً بأنهما ستكونان معاً.

ونقلت عن الجمعيات الخيرية أن الأشخاص يواجهون تأخيرا كبيرا في تلقي البدل الأسبوعي الذي يبلغ 39.63 جنيه استرليني للفرد، مما يتركهم بلا نقود.

وحذّرت هذه الجمعيات من أن الشركات التي تعاقدت معها وزارة الداخلية لإدارة مساكن اللجوء، تنقل الأشخاص من “حالة مروعة إلى أخرى”، وأنها تنقل أحيانًا الأشخاص عدة مرات في غضون أسابيع دون إجراء اختبار فحص فيروس كوفيد، ما قد يؤدي “إلى مخاطر على الصحة العامة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى